Call Sy +963 sami.bongj@gmail.com

مسلحون من “نبل والزهراء” يحتجزون عشرات المدنيين الكرد

تواصل مجموعات مسلحة في بلدتي نبل والزهراء اللتين يقطنهما مواطنون من الطائفة الشيعية بريف حلب الشمالي، اختطاف واحتجاز عشرات المواطنين المدنيين الكرد.

وكانت قوات الأمن الداخلي الكردي “الآسايش” في عفرين، قد اعتقلت اثنين من تجار المواد المخدرة، ينحدران من بلدتي نبل والزهراء، لتعمد مجموعات من ذويهما إلى احتجاز عشرات المدنيين الكرد، ممن عبروا منطقتي نبل والزهراء خلال الأسبوع المنصرم، في محاولة للضغط على قوات الآسايش من أجل الإفراج عن المحتجزين الاثنين لديها في عفرين، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.
وتذكر المعلومات الواردة من المنطقة، أن أعداد المحتجزين لدى مسلحي نبل والزهراء تجاوزت 80 شخصاً، وسط مخاوف من استمرار احتجازهم

وكان مسلحو نبل والزهراء عمدوا في أواخر تموز / يوليو الفائت من العام الجاري 2017، عمدوا إلى اختطاف عشرات المدنيين، للضغط على الفصائل المقاتلة والإسلامية العاملة في حلب، على خلفية احتجاز هذه الفصائل، لعنصر من المسلحين الموالين للنظام وشخص آخر من نبل والزهراء، والذين أفرج عن الكثير في أوقات سابقة بشكل متتالي.

ـ نقلا عن المرصد السوري لحقوق الإنسان

الإعلانات

مقالات ذات صلة

%d مدونون معجبون بهذه: