الزمالك يدشن حملة الانسحابات في الموسم الجديد

لم تقتصر الإثارة في مباراة طنطا والزمالك بالدوري المصري لكرة القدم على أرضية الميدان فحسب، إذ امتدت إلى خارج ملعب غزل المحلة، الذي استضاف المواجهة الساخنة بالمرحلة الخامسة من المسابقة، وانتهت بالتعادل (1-1)، وكان بطلها كالعادة رئيس نادي الزمالك مرتضى منصور، الذي أعلن بعد انتهاء المباراة بدقائق انسحاب ناديه من المسابقة، احتجاجاً على ما وصفه بـ«الظلم التحكيمي» الذي تعرض له.

وأضاف في تصريحات إلى الموقع الرسمي للزمالك: «لن نستكمل بطولة الدوري في ظل هذا التحكيم الفاجر». متهماً الاتحاد المصري بالفشل بعد الأخطاء التحكيمية لحكم مباراة ناديه مع طنطا محمود بسيوني، وتابع: «الحكم احتسب ضربتي جزاء ظالمتين ضد الزمالك، وقراراته كانت ضدنا، وهي مؤامرة لعرقلة مسيرتنا». وكان الموسم الماضي شهد إعلان رئيس الزمالك انسحابه مرات عدة من مسابقة الدوري المصري، قبل تراجعه عن قراراته.

من جهته، اعترف رئيس لجنة الحكام المصرية عصام عبدالفتاح بأخطاء حكم مباراة طنطا والزمالك، لكنه في الوقت ذاته استنكر بشدة تطاول رئيس الزمالك مرتضى منصور على الحكام، قائلاً: «الحكام أشرف منك، ومن العار اتهامهم بتقاضي أموال».

وفقد الزمالك النقطة السادسة بالدوري المصري، بتعادله المخيب مع طنطا، ورفع الفريق «الأبيض» رصيده إلى تسع نقاط في المركز الرابع، بفارق ثلاث نقاط عن المتصدر فريق المصري البورسعيدي، فيما أصبح رصيد طنطا ست نقاط في المركز التاسع. وفي المرحلة ذاتها فاز الإسماعيلي على الإنتاج الحربي بهدف من دون مقابل، ليرفع رصيده إلى عشر نقاط في المركز الثالث، فيما تجمد موقف الإنتاج الحربي عند ثماني نقاط في المركز السادس. وفي مباراة ثالثة تعادل طلائع الجيش مع إنبي (1-1).

-عن صحيفة(الحياة)

الإعلانات

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: