عبد الله كدو: إن المجريات تؤكد على اتفاق الدول المقتسمة لكردستان على عدم السماح بتغيير خرائطها الجغرافية الحالية

تصرح للسيد عبد الله كدو عضو المكتب السياسي لحزب يكيتي لصحيفة الوقت
إن ما جرى في إقليم كردستان مؤخرا من تدخل الجيش و الحشد الشعبي العراقيين في المناطق المتنازع عليها والمدارة من قبل حكومة إقليم كردستان، يؤكد على أن الدول المقتسمة لكردستان مازالت متفقة على عدم السماح بتغيير الخرائط أو بالمساس بها، و بالتالي الحفاظ على ما تسمى بوحدة بلدانها التي تحتفظ كل منها بجزء من كردستان ، و ما زالت مستعدة لتجاوز خلافاتها السياسية و عصبياتها الطائفية نزولا عند مصلحتها في استمرار الأوضاع على ماهي عليه، و من جهة أخرى يؤكد على عدم توفر اي إرادة أوربية أو أمريكية بقبول أي تغيير، بما فيها تلك التي تندرج في إطار القوانين والعهود الدولية و شرعة حقوق الإنسان…و منها استفتاء سكان إقليم كردستان، إضافة إلى تعذر ترتيب البيت الكردي حتى الآن و وضع تعريف و معيار متفق عليه للوطنية الكردستانية للالتزام بمشروع سياسي كردستاني موحد رغم الاختلافات و الخلافات السياسية للحد من التدخلات الإقليمية في شؤون الكرد.
لهذه الأسباب المتضافرة بلغت الأوضاع في كردستان إلى المستوى المزري الحالي.
 
عبد الله كدو عضو الجنة المركزية لحزب يكيتي

 

الإعلانات

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: