Call Sy +963 sami.bongj@gmail.com

أردوغان: قد نغلق الحدود مع العراق في أي لحظة

مرة جديدة هددت تركيا إقليم كردستان العراقي باغلاق الحدود. ونقلت صحيفة حرييت التركية، الخميس، عن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قوله إن بلاده قد تغلق الحدود مع شمال العراق “في أي لحظة”، وذلك بعد أن أغلقت مجالها الجوي مع المنطقة، مكرراً التهديد الذي وجهه للمرة الأولى بعد أن صوت الأكراد في استفتاء على استقلال منطقتهم.

وقال أردوغان للصحافيين على طائرته خلال عودته من زيارة لبولندا، بحسب ما أوردت الصحيفة “أغلقنا مجالنا الجوي تماما أمام الحكومة الإقليمية في شمال العراق، وما زالت المحادثات مستمرة بشأن الإجراءات التي ستتخذ فيما يتعلق بالبر (الحدود) لم نغلق المعابر الحدودية بعد، لكن هذا قد يحدث أيضا في أي لحظة”.

وأعلنت تركيا يوم الاثنين إغلاق مجالها الجوي أمام إقليم كردستان شبه المستقل، وقالت إنها ستعمل على تسليم السيطرة على المعبر الحدودي الرئيسي إلى الإقليم للحكومة المركزية العراقية.

ويعتبر معبر الخابور المعبر الرئيسي بين تركيا ومنطقة كردستان شبه المستقلة بشمال العراق.

يذكر أن استفتاء 25 سبتمبر أثار توترات عديدة بين أربيل وبغداد، كما أثار قلق جيران العراق والقوى الغربية التي يخشى جميعها من تفجر المزيد من الصراعات بالمنطقة نتيجة لذلك.

وأتخذت الحكومة العراقية عدة خطوات “عقابية” نتيجة تمسك كردستان بالاستفتاء الذي تعتبره بغداد غير دستوري، منها اغلاق المجال الجوي إلى كردستان، وقصر التعاملات الدولية مع المعبار الخاضعة لسيطرة الحكومة الاتحادية.

ويوم الاثنين نفذ الجيش العراقي حملة خاطفة، دخل إثرها إلى كركوك واستعاد السيطرة على آبار النفط الرئيسية في المحافظة

وأمس الأربعاء قال قائد كردي كبير إن قوات البيشمركة الكردية انسحبت إلى المواقع التي كانت تسيطر عليها في شمال العراق في يونيو 2014 بعد أن تقدم الجيش العراقي في المنطقة عقب الاستفتاء.

وتخشى#تركيا التي تكافح تمرداً بدأ قبل ثلاثة عقود في جنوب شرقي البلاد الذي يغلب على سكانه الأكراد، من أن يؤدي قيام دولة كردية على حدودها لتأجيج النزعة الانفصالية في الداخل.

-وكالات

الإعلانات

مقالات ذات صلة

%d مدونون معجبون بهذه: