مؤتمر بروكسل.. دعم سياسي ومالي للسوريين عشية ذكرى احتجاجاتهم

انتهى المؤتمر الدولي لدعم مستقبل سوريا في بروكسل مساء أمس الخميس، بتقديم دعم سياسي ومالي للسوريين، وذلك عشية الذكرى الثامنة لانطلاق احتجاجاتهم.

فقد تعهدت الدول المانحة توفير 7 مليارات دولار للنازحين واللاجئين وتأييد العملية السياسية وجهود المبعوث الدولي غير بيدرسن.

وأعلن المفوض الأوروبي خريستوس ستيليانيدس في ختام المؤتمر أن «إجمالي التعهدات بلغ سبعة مليارات دولار»، علما بأن الأمم المتحدة كانت قدرت الحاجات للعام 2019 بـ9 مليارات دولار.

وعقدت على هامش المؤتمر اجتماعات ثنائية بين ممثلي الدول المشاركة، كانت بينها لقاءات عقدها وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير مع وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي ووكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارك لوكوك، والمبعوث الأميركي لسوريا جيمس جيفري، وبيدرسن، إذ تم بحث «مجالات التعاون بين السعودية والاتحاد الأوروبي، والعمل المشترك من أجل أمن واستقرار سوريا ووحدتها».

ونقلت قناة «العربية» عن الجبير قوله إن حل الأزمة السورية سيؤدي إلى انسحاب القوات الإيرانية وميليشياتها، لافتا إلى وجود إجماع على بدء العملية السياسية في سوريا بعد تشكيل اللجنة الدستورية. كما شدد على ضرورة «عودة آمنة وكريمة» للاجئين.

ـ الشرق الأوسط

الإعلانات

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: